دنيا الوطن -الحسين عبدالرازق
           HyperLink   HyperLink    HyperLink      .  21 أبريل, 2019     
 
دنياالوطن
المشرف العام
محمد منشاوي
رئيس التحرير
احمد مهران
رئيس مجلس الادارة  
رانيا صليب
  دنيا الوطن وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي تدلى بصوتها في الاستفتاء على التعديلات الدستورية بمصر الجديدة دنياالوطن دنيا الوطن رئيس الوزراء يدلي بصوته في استفتاء التعديلات الدستورية دنياالوطن دنيا الوطن وزير النقل: المصريون يسجلون ملحمة بطولية ووطنية رائعة وتاريخًا جديدًا نحو مستقبل أفضل دنياالوطن دنيا الوطن وزير الداخلية يُدلي بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية دنياالوطن دنيا الوطن الرئيس السيسي يستعرض خطط وزارة البترول بشأن التكرير والبتروكيماويات دنياالوطن دنيا الوطن السيسي يوجه بتعزيز أنشطة جهاز المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر دنياالوطن دنيا الوطن الرئيس السيسي يُدلى بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية دنياالوطن دنيا الوطن رئيس الوزراء يتابع من غرفة العمليات الرئيسية بمجلس الوزراء إجراءات سير الاستفتاء على التعديلات الدستورية دنياالوطن دنيا الوطن وزيرة الصحة تدلي بصوتها في الاستفتاء على التعديلات الدستورية وتشيد بمشاركة المرأة دنياالوطن دنيا الوطن وزير التنمية المحلية يدلي بصوته في الاستفتاء علي التعديلات الدستورية دنياالوطن دنيا الوطن دنياالوطن  
  Skip Navigation Links  
 


        
  فيه حاجة غلط !!
  HyperLink
الحسين عبدالرازق
 


 
 
 

لم يكد يمر عامان علي فيديو الرقص الشهير للأستاذة الجامعية التي رقصت وصورت ثم رفعت وشيّرت ،  فشاهد طلبة العلم من المراهقين أستاذتهم الفاضلة تتمايل أمامهم علي الشاشة  بقدها المياس ولا الست " سهير زكي" في زمانها ، حتي ابتلانا الله بفيديو جديد لأستاذٍ جامعي يجبر طلابه علي خلع ملابسهم في محراب العلم و داخل قاعة المحاضرات !

في مشهد عبثي مقزز ومستهجن لم أجد له إلي الآن ما يبرره ، ربما أراد الأستاذ مثلاً الانتقام لزميله "علام الملواني" الذي استطاع تلامذته في مدرسة المشاغبين إقناعه بالتجرد من ملابسه في المشهد المسرحي القديم ، والذي لا يقل" سخافة " عن المشهد الواقعي الجديد  !

جايز ، ومع هذا ..

فتلاميذ الأستاذ علام كانوا رحماء به ولم يجبروه علي خلع الملابس مثلما فعل أستاذ العقيدة بطلبة العلم في  واحدة من أعرق جامعات الدنيا في مجالها ، والذين لم يجدوا مناصاً من الانصياع لأمره وإلا فجميعهم راسبون في مادته كما وعدهم أو توعد لهم !!

مشهد عبثي سخيف..

 لن يستطيع استيعابه أو تقبله من كان له ربع عقل أو بضع ذرات من ضمير!

علي أية حال ..

سأحاول جاهداً أن أنأى بنفسي عن مجرد التفكير في نظرية المؤامرة ، ولكن بقليل من التمعن في الموضوع  وأخذاً بنصيحة ابن رشد بإعمال العقل في الخبر ..

سنجد أنفسنا متجهين دون أدني مقاومة تذكر إلي الاقتناع الكامل بأن وراء الأكمة ما وراءها وأن الهدف الأصيل هو أن يفقد المعلم هيبته و وقاره في أعين الطلبة والتلاميذ ومن ثم سينعكس الحال نفسه علي الوالد في المنزل والرئيس في العمل وكل الكبار الذين تربينا علي أن ننظر إليهم ونتعامل معهم بأعلى درجات الاحترام والتوقير .

في البدء كانت المسرحية ..

 والتي كان عرضها الأول في 24 أكتوبر عام 1973

أي بعد أن تحقق لنا النصر المؤزر علي إسرائيل بأيام قلائل .

وعلاقة مؤلف المسرحية "علي سالم" بإسرائيل معروفة ومعلنة  للجميع، فهل أتت صورة المدرس الموتور ضعيف الشخصية الذي يتلاعب به التلاميذ علي النحو الذي أظهره به المؤلف من باب المصادفة ؟ الله أعلم !

 قد لا يعلم البعض ، أن الفنان عبدالله فرغلي أو " علام الملواني " في مدرسة المشاغبين  هو في الأصل  مدرساً للغة الفرنسية بمدرسة إسماعيل القباني الثانوية بنين بالعباسية ، ولكنه ترك التدريس و قدم استقالته بعد أن دخل ذات يوم إلي الفصل لأداء واجبه التعليمي وما أن اتجه ببصره نحو السبورة ،إلا وقرأ عليها عبارة من إحدى مسرحياته كتبها له طلابه ، فما كان منه إلا أن تقدم باستقالته مبتعداً بهذا عن مهنة التدريس ومكتفياً بالعمل في مجال التمثيل !

عود علي بدء ..

سؤال واحد من ثلاث نقاط  سأطرحه وأذهب إلي حال سبيلي ...

ـ ماذا استفاد أستاذ العقيدة من إجباره للطلاب علي خلع البناطيل أمام بعضهم  ؟

ـ وماذا استفادت أستاذة الأدب الإنجليزي من نشر فيديو الرقص والصور الخارجة ؟

ـ وماذا استفدنا نحن من مشاهد الاستهزاء بالمُعلم في الأفلام أو المسرحيات ؟

يا جماعة والله  فيه حاجة غلط .

 




 
 
 
Skip Navigation Links Skip Navigation Links                                                                       Skip Navigation Links



دنيا الوطن صحيفة ورقية واليكترونية - مصرية - مستقلة - سياسية واجتماعية واقتصادية وثقافية


     
     

دنيا الوطن